In order to bring you the best possible user experience, this site uses Javascript. If you are seeing this message, it is likely that the Javascript option in your browser is disabled. For optimal viewing of this site, please ensure that Javascript is enabled for your browser.
Newsroom_detail  

SEARCH BY KEYWORD

FILTER

كلية العلوم الصحية بجامعة قطر : استمرارية التعليم من خلال منصات التدريس الالكتروني ونفعل دورنا في دعم القطاع الصحي لمواجهة هذا الوباء | Qatar University

كلية العلوم الصحية بجامعة قطر : استمرارية التعليم من خلال منصات التدريس الالكتروني ونفعل دورنا في دعم القطاع الصحي لمواجهة هذا الوباء

2020-03-16 00:00:00.0
جانب من فعاليات الكلية

سارعت كلية العلوم الصحية بجامعة قطر لتطبيق قرار تفعيل نظام التعلم الافتراضي والتعليم عن بعد استجابة لقرار تعليق الدراسة في الجامعات الحكومية لجميع الطلاب في دولة قطر وذلك ضمن الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا المستجد.

وفي اطار هذا القرار نسقت كلية العلوم الصحية مع طلبتها من جهة والهيئة الاكاديمية من جهة أخرى للتأكيد على استمرارية التعليم ضمن الظروف الراهنة و تدريبهم على العديد من التطبيقات الالكترونية التي تمكنهم من التواصل لاستكمال المقررات الدراسية المطروحة في هذا الفصل.

ومن ناحيتها قالت الدكتورة حنان عبدالرحيم، عميد كلية العلوم الصحية و الأستاذ المشارك في الصحة العامة (علم الأوبئة): "عكفت كلية العلوم الصحية على وضع خطة بديلة لاستمرار عملية التعليم والتعلم في ظل الظروف الراهنة. وقد تم التنسيق مع رؤساء الأقسام وأعضاء الهيئة التدريسية لحضور ورش العمل التي طرحها مركز التميز في التعليم والتعلم في جامعة قطر. ويقوم حاليا أعضاء هيئة التدريس بإعطاء محاضراتهم عن طريق بلاك بورد الترا "Blackboard Ultra" وفقا للجدول الدراسي المتبع في هذا الفصل. وحقيقة نشعر بالفخر حيال التفاعل والتعاون الكبير من قبل الطلبة لتطبيق هذا النظام بنجاح ووفقا للقوانين والضوابط التي أعلنت عنها جامعة قطر، و يعود ذلك الى استعداد البنية التحتية و التكنولوجية في جامعة قطر و تأهيل الطلاب على استخدامها.

كما يتم في كلية العلوم الصحية أيضا استخدام منصات مهنية الكترونية اخرى مثل Echo 360, Zoom, MS Teams و ذلك بحسب الاحتياجات التعليمية و التفاعلية والجودة المتعلقة بالصوت و الصورة لتلك المنصات. اما بخصوص تدريس المعامل والمختبرات في الأقسام التابعة لكلية العلوم الصحية، فيعكف مساعدو التدريس حالياً على تسجيل التجارب العملية وارسالها للطلبة مع التوضيحات اللازمة والمادة العلمية المطلوبة. و يتم حاليا اتخاذ جميع الإجراءات المطلوبة بخصوص التعليم عن بعد تحت مظلة المحافظة على مخرجات التعلم المحددة في الخطط الدراسية التابعة لكل من المقررات المطروحة. كما أننا نؤكد على أننا سنحافظ على تواصل حثيث مع طالباتنا لمعرفة التحديات التي قد تواجههن للعمل على إيجاد حلول سريعة وفعالة بقدر الإمكان.

و في اطار الاستجابة للظروف المحلية والعالمية في ما يتعلق بمرض فيروس الكورونا المستجد COVID19، نظمت كلية العلوم فعاليات وحملات توعية تطرقت من خلالها الى زيادة الوعي فيما يتعلق بفيروس كورونا المستجد وطرق انتشاره و سبل الحماية منه، ومن ابرز هذه الفعاليات ندوه علمية عقدت في التاسع من مارس بعنوان (فيروس الكورونا: إجابات على تساؤلاتكم). و تعليقا على ذلك، أضافت الدكتورة حنان عبدالرحيم:" قمنا بعقد هذه الندوة ضمن حضور كبير من الطلبة و الهيئة التدريسية و الشركاء في القطاع الصحي و بالتعاون مع مركز البحوث الحيوية الطبية و التجمع الصحي في جامعة قطر و من خلالها تم التطرق لأبرز الإجراءات الاحترازية على مستوى الافراد و العائلات و المؤسسات في المجتمع و دور كل منهم للحد من انتشار الفيروس من منظور علمي و طبي و إسلامي. وخلال الندوة، تمت مناقشة احتمالية توافر التطعيمات الوقائية لهذا الفيروس ومدى فاعليتها وسلامتها. وتفعيلا لدور كلية العلوم الصحية في القطاع الصحي، رشحت كلية العلوم الصحية 26 من خريجات قسم الصحة العامة كمتطوعات في قسم الأمراض المعدية وقسم التثقيف الصحي في وزارة الصحة العامة. وقد شاركت المتطوعات في العديد من المهام المتعلقة بالاستجابة لهذا الوباء على مرحلتين، حيث تضمنت المرحلة الأولى المشاركة في تقييم الاحتياجات والممارسات الصحية ووضع خطط توعية في الأماكن العامة. بينما تضمنت المرحلة الثانية العديد من الإجراءات المتعلقة بالرصد وجمع البيانات. علاوة على ذلك ساهمت خريجات القسم بتحضير مواد تعليمية للعاملين في مركز الاتصال في وزارة الصحة العامة وصياغة رسائل التثقيف الصحي استجابة لاحتياجات المجتمع المحلي.

و قد أعربت الدكتورة حنان عبدالرحيم عن فخرها بإسهامات جميع منتسبي الكلية في هذا الجهد و تمنيها بالشفاء لجميع المصابين بهذا الفيروس حول العالم و دوام الصحة و السلامة للمجتمع القطري كما اكدت على استمرار كلية العلوم الصحية بدعم قطاع الصحة في قطر لمواجهة هذا الوباء.

Related Files
  • فيروس كورونا: إجابات على تساؤلاتكم