In order to bring you the best possible user experience, this site uses Javascript. If you are seeing this message, it is likely that the Javascript option in your browser is disabled. For optimal viewing of this site, please ensure that Javascript is enabled for your browser.
Newsroom_detail  

SEARCH BY KEYWORD

FILTER

مركز قطر للنقل والسلامة المرورية بجامعة قطر يكرم سفراء السلامة المرورية 2019 | Qatar University

مركز قطر للنقل والسلامة المرورية بجامعة قطر يكرم سفراء السلامة المرورية 2019

2019-04-30
Students presenting their projects during the event

- حمودة: السلامة المرورية تحظى باهتمام كبير في قطر

- العمادي: نشعر بالفخر والاعتزاز لدعمنا هذا البرنامج المميز للسنة الثانية

نظم مركز قطر للنقل والسلامة المرورية بكلية الهندسة في جامعة قطر حفلا ختاميا لسفراء السلامة المرورية للمدارس الثانوية في قطر بالتعاون مع كل من اللجنة الوطنية للسلامة المرورية في وزارة الداخلية، الإدارة العامة للمرور، وزارة الصحة العامة ووزارة التعليم والتعليم العالي وبدعم من شركة قطر للبتروكيماويات (قابكو) ش.م.خ.ق، وشركة دولفين للطاقة المحدودة، وبحضور عدد من الحكام من عدد من المؤسسات الحكومية، بالإضافة لممثّلين عن المدارس المشاركة وعدد من أعضاء هيئة التدريس في جامعة قطر وموظّفيها.

وفي تعليقه على الفعالية، قال الدكتور عبدالمجيد حمودة عميد كلية الهندسة "استهدفت حملة سفراء السلامة المرورية مدارس المرحلة الثانوية للبنين في قطر، وتم اختيار سفراء السلامة المرورية من أكثر من مدرسة وفق معايير عالية، وشكل السفراء فرق عمل من طلاب مدارسهم، فيما قام مركز قطر للنقل والسلامة المرورية بالتعاون مع اللجنة الوطنية للسلامة المرورية والإدارة العامة للمرور بوزارة الداخلية بتنظيم ورش عمل وتوزيع مواد توعوية ونشرات وملصقات على المدارس المشاركة في المبادرة عن الدور القيادي وكيفية إدارة حملات السلامة المرورية بالإضافة إلى معلومات حول الاستخدام الآمن للطريق على يد الأكفاء والمتخصصين في مجال السلامة المرورية لإكساب سفير السلامة المرورية المهارات التي تمكنه من نشر الوعي بين زملائه".

وأضاف "أتقدم بالشكر لوزارة الداخلية ممثلة في إدارة المرور واللجنة الوطنية للسلامة المرورية والإدارة العامة للمرور وزارة الصحة العامة ووزارة التعليم والتعليم العالي وشركة قطر للبتروكيماويات (قابكو) ش.م.خ.ق. وشركة دولفين للطاقة المحدودة لدعمهم لهذه المبادرة بالإضافة لدعم باقي مبادرات مركز قطر للنقل والسلامة المرورية وتوثيق العلاقات التي تربط المركز بوزارة الداخلية".

وتعليقًا على رعاية الشركة لبرنامج سفراء السلامة المرورية لعام 2019، قال السيد حسن العمادي، المدير العام لشركة دولفين للطاقة المحدودة في قطر: "نشعر بالفخر والاعتزاز لدعمنا هذا البرنامج المميز للسنة الثانية، والمساهمة في زيادة الوعي بأهمية السلامة المرورية بين طلبة مدارس الثانوية، وتشجيعهم على الانتباه والتيقظ وضرورة الالتزام بقواعد السلامة على الطرقات في كل الأوقات، والمساهمة كذلك في نشر ثقافة السلامة المرورية في المجتمع. تهانينا للفائزين ولكافة المشاركين".

وفي كلمته، أكد العقيد محمد راضي الهاجري مدير إدارة الإعلام والتوعية المرورية في بالإدارة العامة للمرور، على التعاون الحثيث مع جامعة قطر لدعم الفعاليات والمبادرات والأبحاث الخاصة بالسلامة المرورية، ودعا لبذل المزيد من الجهود في هذا المجال، التزاما بالاستراتيجية الوطنية للسلامة المرورية.

كما أكد العقيد الهاجري على أن إدارة الإعلام والتوعية المرورية في الإدارة العامة للمرور لا تألوا جهداً في التواصل مع كافة شرائح المجتمع بهدف إيصال رسالة التوعية المرورية ونشر الوعي والثقافة المرورية مع التركيز على فئة طلاب المدارس والجامعات، ولذلك فإن إدارة المرور تنظم ندوات وحملات مرورية توعوية سنوية تستهدف بالأساس الطلبة، كما تنظم إدارة المرور ندوات وحملات توعوية مختلفة بجداول زمنية محددة بالتعاون مع إدارة العلاقات العامة بوزارة الداخلية، وتستهدف كل ندوة وحملة فئة خاصة من فئات المجتمع.

وفي تعليقه قال الدكتور فارس تارلوتشان مدير مركز قطر للنقل والسلامة المرورية :"نصل اليوم لنهاية حملة سفراء السلامة المرورية بمشاركة عدة مدارس ثانوية للبنين وبتواجد عدد من طلابنا السفراء الذين قاموا بنشر الوعي داخل مدارسهم بين أبناء جيلهم خلال السنة الدراسية بأهداف ومبادئ السلامة المرورية، وكانوا عناصر فعّالة في المجتمع القطري، لاسيما وأن الحملة تركز في أهدافها على الترويج لسلوكيات السلامة المرورية السليمة بطريقة تعليمية وتوضيحية داخل المدرسة وبمساعدة وتوجيه من أهل الاختصاص".

وفي تعليقه قال الدكتور محمد خرباش باحث رئيس في مركز قطر للنقل والسلامة المرورية "قدمت اليوم المدارس المشاركة ملفا لإنجازات ونشاطات الفريق وتم تقييم الأنشطة للتأكد من أن جميع الأنشطة تميزت بأعلى المعايير وأثرت بشكل كبير على الطلاب بالتنسيق مع العديد من شركائنا في المؤسسات الحكومية، علما بأن هذه الأنشطة التي قدمها الطلبة كان لها أثر كبير في نشر ثقافة السلامة المرورية في المدارس الثانوية من خلال السفراء".

تم في نهاية الحفل تكريم المدارس الفائزة لهذا العام وقد فاز لهذا العام بالمركز الأول مدرسة عمر بن الخطاب الثانوية للبنين وبالمركز الثاني مدرسة أحمد بن حنبل الثانوية للبنين والمركز الثالث مدرسة طارق بن زياد الثانوية للبنين.

وقد قام الطالب عمر صالح الجناحي وهو أحد طلاب مدرسة عمر بن الخطاب الثانوية الفائزة بالمركز الاول باختراع جهاز راصد والذي يهدف إلى تقليل معدلات الوفيات عن طريق توفير المزيد من الظروف الآمنة أثناء استخدام السيارة وخاصة عند وقوع الحوادث. ومن وظائف هذا الجهاز ارسال رسالة نصية وموقع الحادث للمرور عند وقوع حادث أو انقلاب السيارة. ويحتوي الاختراع على زر للطوارئ عند الضغط عليه يتم إرسال الموقع لكي يتم التوصل إلى المركبة بأسرع وقت ممكن. حيث يمكن السائق عند تعرضه لوعكة صحية من إرسال رسالة إلى مركز العمليات مع إرسال الموقع. واخيرا وعند تجاوز السائق للسرعة القانونية يتم مخالفة السائق وإرسال رسالة نصية للسائق مع تحديد موقع المخالفة.

وعلى صعيد فعاليات المدارس لنشر التوعية المرورية، قامت مدرسة أحمد بن محمد آل ثاني الثانوية للبنين بنشر الثقافة المرورية والمساهمة في الحد من الحوادث المرورية وخاصة السرعة الزائدة من خلال الإذاعة المدرسية وتوزيع مطويات عن أهداف السلامة المرورية، ومحاضرة عن أهداف السلامة المرورية وتحقيق مستوى أرقى من التوعية المرورية، ومشاركة الإدارة العامة للمرور بوزارة الداخلية لإحياء ذكرى ضحايا حوادث الطرق، وعرض كيفية اسعاف مصابي الحوادث المرورية بواسطة الهلال الأحمر القطري، وتوعية الطلاب بمخاطر السرعة الزائدة من خلال الاذاعة المدرسية وإجراء مسابقة مرورية من خلال عرض صور مرورية على الطلاب، وزيارات صفية لسفير السلامة المرورية على الصفوف وتوعيتهم بمخاطر السرعة الزائدة، بالإضافة لتفعيل دور الأقسام التعليمية في نشر الثقافة المرورية بين الطلاب قسم الاجتماعيات، وإعداد لوحات تعليمية حائطية، بالإضافة لإقامة معرض لنشر أعمال الطلاب الفنية داخل المدرسة.

وفي مدرسة حسان بن ثابت الثانوية للبنين الحائزة على المركز الرابع، وانطلاقًا من إيمان إدارة مدرسة حسان بن ثابت ممثلة بمدير المدرسة الأستاذ عبدالله علي راشد الربيعة الكواري وجميع العاملين بالمدرسة بضرورة نشر الثقافة المرورية بين جميع الطلاب والموظفين والمجتمع المحلية للمحافظة على الموارد البشرية والمالية؛ فقد تم تشكيل لجنة للسلامة المرورية مكونة من خمسة عشر عضو وتشكيل فريق السلامة المرورية من الطلاب مكونة من واحد وعشرين طالباً ووضع خطة تنفيذية سنوية للسلامة المرورية بالمدرسة وقد قام سفراء السلامة المرورية بتنفيذ بحضور العديد اكثر من تسعة و عشرون من الأنشطة والفعاليات مثل محاضرة توعوية عن السلامة المرورية قدمها منسق السلامة المرورية الأستاذ حمد جاسم العقيدي ومحاضرة توعوية عن السلامة المرورية قدمها الأستاذ طلعت الزواوي المرشد المنسق العام للسلامة المرورية، بالإضافة لعمل العديد من المسابقات الداخلية للطلاب عن السلامة المرورية وعمل فيديو من تمثل الطلاب للتوعية المرورية، ومجموعة من الرسومات التوعوية المرورية، وأبحاث عن السلامة المرورية.

Related Files
  • المدارس المشاركة
  • العقيد محمد راضي الهاجري مدير إدارة الإعلام والتوعية المرورية في بالإدارة العامة للمرور يلقي كلمته
  • طلبة يعرضون مشروعهم
  • جانب من الحضور